بوابة تغزوت

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي زائر
سنتشرف بتسجيلك
شكرا

ادارة المنتدي



زائر
 
الرئيسيةhichamاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلالبوابةدخول

شاطر | 
 

 لماذا الابناء لايحترمون اباءهم عند فترة المراهقه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zidane hicham
zidane hicham
zidane hicham
avatar

ذكر الجزائر الدلو
عدد الرسائل : 203
نقاط : 594
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 25/11/2008

مُساهمةموضوع: لماذا الابناء لايحترمون اباءهم عند فترة المراهقه   الأربعاء سبتمبر 02, 2009 6:40 am


السلام عليكم



لماذا الابناء لايحترمون اباءهم عند فترة المراهقه

اكلمكم بصراحه اكترالشباب منحرف من شئ بسيط يجهله الكثير من الاباء

الشئ الذى دمر الشباب وسبب السقوط فى الكثير من الاخطاء والرزايا وعدم احترام الاخر وهو
الاكثر
خطرا شهوات المراهقه وافراغها فى غير محلها الشرعى بالزواج فهذه اكبر سبب
من اسباب النفور والعزله والانطواء الا عن اصحاب السوء والانقلاب على
الاهل والاستهزاء بهم والتمرد عليهم وعلى قرراتهم
يقول الله
{إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ }المعارج30
{فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ }المؤمنون7


كالاستمناء او ماكان يطلق عليه فى الجاهليه جلد عميره

فهذه العادات التى
دمرت الشباب وللاسف يقع فيها الاطفال ايضا توجب سخط الله وتوجب البعد
والنفور عنه وتسبب عدم الصبر وضعف الاحتمال على المصائب


وتقود الى اصحاب
السوء واعتقد ان كل هذه بسبب التليفزيون مع عوامل داخليه ونفسيه فلابد ان
تبعدوا عنهم كل المثيرات التى قد دمرت اغلب بيوت المسلمين ومنها قنوات
الافلام والاغانى والكليبات وماشابهها


فاحيانا تجد ان الطفل الى قبل البلوغ يحترم كل من يعاملهم ويتفاهم حتى مع كل اخوته

ولكن عند وصوله سن المراهقه تجد ان اسلوبه وفكره وتصرفاته تغيرت للاسوء تغير كلى بسبب ذلك فكل معصية ولها دليلها وشؤمها

دائما الاباء ينصحون ابناءهم بالحسنى فيقابلونهم بالاستهتار فلابد ان يكون الاب حازم ويستخدم الشده لان اللين لم ينفع

والذى سببه ذلك
الاباء اولا بالسماح وتنشئة الطفل من صغره على مشاهدة الكليبات المثيره
والمغريه والافلام والاغانى تحت مرئى ومسمع الاباء
فكل هذا يخزن فى العقل الباطن مع الطفل الى ان ينضج ويكبر فيفهم ويتغير سلوكه بالكليه نتيجه ماتراكم فى عقله منذ الصغر



الفرق بين من تعولهم والاخرين فى الدعوة الى الله ان من تعولهم تامرهم بالامر بطاعة الله وتشد فى ذلك
كما فى الايه


{وَأْمُرْ أَهْلَكَ
بِالصَّلَاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا لَا نَسْأَلُكَ رِزْقاً نَّحْنُ
نَرْزُقُكَ وَالْعَاقِبَةُ لِلتَّقْوَى }طه132


فاهلك كابنك او زوجتك تامرهم وتشدد فى ذلك مع النصح بالحسنى بدايةً اما غير اهلك فانت تنصح بالحسنى وتذكر فليس لك سلطان عليهم

وذلك كما فى الحديث
الذى فيما معناه ان الطفل يولد على الفطره فاما ابواه ان يهودانه او ينصرانه او يمجسانه


اى اوامر الاب او الام هى من تتحكم فى ديانه الطفل منذ نشئته من حيث افعل ولا تفعل

فالصلاه هى الركن الاساسى الذى يبعده عن الفواحش ان الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر

ثم لابد ان تعلم ان الصحبه السيئه هى المسببه لكل هذه المصائب والصحبه السيئه يقع فيها هؤلاء اكثر من غيرهم


فاجعل القنوات الموجوده فى بيتك هى الهادفه والدينيه

او قد يكون ذلك باسباب من تنشئته او من عوامل خارجيه
اومن الضعف فى كيفية زرع العقيده الصحيحه منذ الصغر فى الابناء


عموما ادعوا لابناءكم كثيرا فدعوة الوالدين مجابه

ثانيا حب الشهوات وحب الطاعة لايتفقان فى قلب الانسان ابدا فالانسان لايحمل قلبين

اما ان يحب الشهوات والمنكرات وترك الطاعات والفروض واما ان يقبل على الله ويحافظ على طاعته وفروضه

فابدئوا من منطلق
الصلاة فهى التى تجمع كل هذه الامور فاجعله يصلى بالامر رغما عن انفه فان
كره ذلك فى بداية الامر مع التعود سيكون الامر طبيبعى



ومثل هذا النوع من الشباب سواء اولاد او بنات تجد اغلب تصرفاته طائشه وغير هادفه

حتى فى اختياره
لشريكة حياته تجد ان البند رقم واحد فى الاختيار هو الجمال والعاطفه
والحسب والمال وعنصر التدين لايريده بالقدر الكافى وان لم يتوافر هذا
العنصر فلا مانع ولايسبب اى مشكله عدم وجوده فتجده بعد الزواج يمل من زوجته


فهو كان اختياره على
اساس الشهوه والعاطفه فبعدما تفتر علاقته بزوجته يمل منها وتنشأ المشاكل
والخلافات المستمره واحيانا تصل الى الطلاق وسبب ارتفاع نسب الطلاق بين
الشباب فى مجتمعاتنا بسبب ذلك لان الامر سلسله او كالسبحه اذا سحبت واحده
تساقطت الباقى



فمعصيه تجر معصيه وتؤدى الى سوء اختيار وعدم توفيق فى اختيار الصائب من القرارات المصيريه وهكذا
فنتيجة
هذه الفعله تغير سلوكه واضطرب فكره ولكن بعد الزواج يفيق لانه وضع شهوته
فى الحلال عن طريق الزواج فعندما يعود اليه فكره يجد ان اختياره كان خاطئ



فقالوا على سبيل
المثال سكره وفكره اى انه كان غائب عقله وبعد الزواج اتى عقله وفكره لذلك
تجد الكثير من الناس بتلقائيه يقول عن اى شخص طائش انه سينصلح حاله بعد
الزواج
فبسبب معصيه واحده تدرجت فحددت مستقبل



فقرارات الانسان
الصائبه والصحيحه تحددها رؤيته وبصيرته وكلما تقرب الانسان الى ربه كلما
قويت بصيرته والعكس كلما بعد عن ربه كلما ضعفت بصيرته واصبحت قرراته تؤثر
على مستقبله
فاحرصوا على تنشئة اطفالكم منذ الصغر تنشئة دينيه



واخيرا
{وَلْيَسْتَعْفِفِ الَّذِينَ لَا يَجِدُونَ نِكَاحاً حَتَّى يُغْنِيَهُمْ اللَّهُ مِن فَضْلِه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dahara.yoo7.com
 
لماذا الابناء لايحترمون اباءهم عند فترة المراهقه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بوابة تغزوت :: منتديات الأسرة :: منتدي الأسرة والطفل-
انتقل الى: